farida and trying to be special

Wednesday, August 16, 2006

sex and city 3

بالرغم من أن الجزء الأول و الثاني كانت التعليقات عليهما أقل مما توقعت لكني أود الإستمرار و أشكر كل من علق و الردود في التعليقات
العجز الجنسي عند الرجل و المرأه ... و هل يوجد عجز جنسي لدى المرأه .. نعم عندما تعجز عن الإستمتاع بالعلاقه أنا اعد هذا عجزا جنسيا .. و أحيانا يكون للرجل دخل في هذا لكن أيضا أحيانا يكون الرجل بريء من تهمة عدم إشباعها و لكن جهلها أو خجلها المبالغ فيه أو معتقداتها الخاطئه هي المهتم الأول و الأخير... لا يوجد إمرأه بارده.. هذا كلام طبي و علمي أكيد .. الإنسان يٌخلق بفطره سليمه و نحن من نشوهها
الرجل وضعه مختلف تماما.. في رأيي أن هناك مشكلتين تعترض الرجل في حياته الزوجيه .. الأولى: هي عدم رغبته في الجنس أصلا بمعنى ان الجنس يتحول إلى وظيفه يقوم بها من وقت للآخر لسد حاجته الغريزيه .. و هذا يحدث عندما يفقد الرجل الرغبه في زوجته و الشغف بها و أعتقد أن نسبه كثيره من المتزوجين يعانون من تلك المشكله و انا القي باللوم فيها على المرأه لأنها غالبا ما تكون السبب الرئيسي في هذا .. ففي بداية الزواج تكون عروسا تتباهى بحب زوجها و تستفز رجولته بإستمرار و تحب علاقتهما الجنسيه و تحب التجديد بها ثم تتداخل مشاعر عديده لتنحي إهتمامها بالجنس جانبا .. أقواها مشاعر الأمومه ثم الخلافات ثم المسئوليه المزدوجه التي تٌلقى على عاتقها" تجاه الزوج و البيت و الأولاد" و ترهقها فوق ما يتصور الرجل
و دون الإسهاب في الحديث عن تلك المشكله التي يعرفها الكل و يعاصرها كثيرون ..بإمكاننا أن نلخص الحل في جمله واحده للنساء .. زوجك هو الطفل الوحيد في العالم الذي لا يكبر أبدا .. أسمع أصوات نساء يقولن " تلك أنانيه" .. او " انا الأخرى أحتاج من يدللني" أو " بعد الشغل و العيال و الماديات و المذاكره و الطبيخ و التنظيف مستنيين مني إيهّّّ!!!؟"
لكن سيدتي بجانب كل هذا هناك حاجاتك كأنثى .. إن المجهود الذي تبذله المرأه في هذا الجانب من الحياه الزوجيه يكون مردوده الأو ل و على عكس مايعتقد البعض على المرأه .. فإحساس المرأه مهما كان شكلها أو عمرها انها انثى مرغوبه و مٌشبعه عاطفيا هو إحدى العوامل الأساسيه في راحتها النفسيه و إحساسها بالرضا.. لذا كفانا مكابرة .. كل رصيد تضعيه في بنك علاقتكما الجسديه يعود عليكي بأضعاف الأرباح.. لذا يظل الزوج هو الطفل الوحيد الي لا يكبر أبدا و لا يمل التدليل ابدا أبدا
و مثلما تحب المرأه إحساسها انها مرغوبه يعشق الرجل إحساسه انه مرغوب من إمرأته .. تعتقد النساء إعتقادا خاطيء أن كلمات الإطراء التي قد تثنيها على زوجها أو إشعاره انه وسيم بعيونها او حتى الإهتمام بملبسه تعتقد ان هذا قد يغر الرجل عليها.. فتلجا المرأه دوما لإنقاص قدر الرجل و إشعاره انها الأجمل و الأفضل .. لذا نجد ان السكرتيره أو الممرضه أو العشيقه يكون خط هجومها الأول هو مغازلة الرجل و إشعاره بأفضليته
مشكله أخرى تواجه النساء الشرقيات و هي ان اجسامهن تتحول بعد الإنجاب و أنا لا أقول للنساء كن " مارلين مونرو" لكن مالا تعرفه السيدات او تعرفنه و تتغافلن عنه أنه في عالم الجنس و الرجال ليس بالشكل تكون الأفضليه.. بمعنى انه السعاده في الجنس لا تتوقف على اشكال أجسادنا .. و كم من إمرأه جميله جدا تركها زوجها لإمرأة أقل جمالا بكثير و الكل يعلم السبب الحقيقي بأن الثانيه اعطته سعادة في الفراش لم تعطها له زوجته الشبيهه شكلا و قواما بممثلات السينما
إن الجنس هو عمليه فيزيائيه و كيميائيه بحته.. و انا لي و جهة نظر أننا نتحكم غي درجة إستمتاعنا بالجنس عن طريق عقولنا ثم أرواحنا و اثناؤه تتلاشى الحدود الجسديه و تغيب الرؤيه الحقيقيه لنبصر شريكنا بعين عقلنا و قلبنا
لذا من الممكن ان تكون إمرأه بدينه زوجه سعيده و جميله جدا لأنها تعرف كيف ترضي زوجها و كيف تدخل السعاده على حياتها الجنسيه
مشكلة الرجال تتمركز في لسانهم وهي أنهم يستفزوا المرأه بتعليقاتهم الجارحه و تتحول المرأه عندما تستفز إلى مدفعيه آليه للهجوم و تكشف هي الأخري نقائصه و تكره الرغبه في ان ترضيه
و انا استطيع ان اراهن أن معظم الرجال الذين عانوا من إهمال زوجاتهم لأنفسهم .. حلوا المشكله بالتعليقات السخيفه أو المعاكسه للمغنيات او حتى المذذ الواقعيات ..و انه لا احد منهم فكر في حل المشكله بطريقة عمليه
مثل ماذا؟
مثل ان تشتري لزوجتك شيء جميل لترتديه من اجلك أو توجهها بطريقه لطيفه ناحية ما تحب .. مثل ان تقول لها " هذا الطقم جميل عليكي يا حبيبتي بس عارفه إيه اللون اللي كل ما بفتكرك فيه بنبسط قوي فاكره الفستان ال...." اللي كان عندك زمان ده نفسي أشوفك في اللون تاني" و قد يكون هذا الثوب من أيام بداية الزواج ايام الإهتمام بالنفس كما ينبغي.. أيضا تأنق لزوجتك و تجمل لها و حاول ان تغيرها بطريقه ذكيه .. هناك حديث للرسول عليه السلام يقول ما معناه ان المرأه خٌلقت من ضلع اعوج لو حاولت عدله كسرته
و الرجال في مجتمعنا ما شاء الله لا يكفوا عن خبط هذا الضلع حتى يهشموه تماما .. تقبل عيوب زوجتك و كن طرف إيجابي في تغييرها
أما المشكله الثانيه التي تواجه الرجال فهي..... و لا كفايه كده ها المره
و للحديث بقيه

Labels:

18 Comments:

  • At 4:06 PM, August 16, 2006 , Blogger Ezz said...

    مساء الخير يا فريدة، دي طبعا مش الزيارة الأولى ولكنه التعليق الأول. الموضوع أكيد حساس بس مهم، ولرجل مثلي تعدي السادسة والثلاثين بقليل أجد نفسي مدفوعا دفعا نحو تفسير لماذا تقلصت مساحة الشغف في حياتي كرجل و لست هنا أتكلم بإسم مجموع الرجال و لست ناطقا عنهم و لكن هناك أيضا أسبابا تسبب هذا العجز الجنسي أو الزهد فيه على أحسن تقدير. قد تبدو هذه الأسباب لكثير من البشر -رجالا و
    نساءً- أسباب غير منطقية و قد تبدو بعيدة كل البعد عن الجنس كقضية. موضوع حرب لبنان الأخيرة مثلا نفرني شخصيا من ممارسة الحب فقد كنت أحس بالأثم لمجرد التفكير في أن أبسط نفسي وهناك أخرون يقتلون، و لكن عندما تبين أن هناك بوادر ملامح لنصر على أسرائيل وجدت نفسي أمارس الحب بشبق و ليس بشغف و هذه نقطة مهمة. الشغف يا سيدتي يخبو في بعض الأحيان بسبب كلمة جارحة-ربما غير مقصودة من كلا الطرفين- و لكني كرجل فعلا يخبو شغفي من كلمة جارحة أو نظرة لئيمة.. الشغف في نظري هو حالة حب ثابتة و مستقرة بنفس الوتيرة.. أسف طولت بس أكيد هأرجع تاني و أعلق تاني بس لما أرتب أفكاري

     
  • At 11:34 PM, August 16, 2006 , Blogger gwad said...

    ازيك فريدة

    الموضوع دة كبير وعاوز حلقات كتير

    بس للاسف انا لن افيدك كثيرا لاننى غير متزوج
    ولكن انا مقتنع تماما بان الزوج والزوجة
    اذا تفاهموا مع بعض من البداية سوف ينجحون فى كل شىء

     
  • At 10:37 AM, August 17, 2006 , Blogger islamventura said...

    تمام جدا
    اسألك سؤال

    هل الرغبة بعد الزواج و التعود بتقل ؟
    هل الود قبل الزواج يقوى العلاقة بعد الزواج الى ان تصل لحب ؟
    هل اختلاف الاهداف و طريقة التفكير و عدم وجود حب قوى يسبب مشكلة ؟

     
  • At 2:16 PM, August 17, 2006 , Anonymous Mukhtar Azizi said...

    مبدئيا المدونة بتاعتك واخدة خط محترم جدا وبتناقش في أكثر من تدوينة موضوعات مهمة جدا وليست من قبيل الرفاهية.

    المشاكل في الحياة الجنسية بتبقي عاملة زي الزلزال اللي بيضرب في الأصل منطقة واحدة لكن تصدعاته تطول مناطق أخري أبعد في حياتنا الاجتماعية والنفسية والعمل الخ

    تعليقي هنا بخصوص التعليق الأول علي التدوينة. من المنطقي جدا أن تتسبب الحالة النفسية في هبوط – ربما يكون حادا – في الرغبة الجنسية لكن هذا لا يعدو أن يكون حالة طارئة تزول مع مرور الأيام وتغير الحالة المزاجية. مش مطلوب مننا يكون عندنا لا مبالاة وتناحة أمام المجازر من أجل أن نحافظ علي رغبتنا في ممارسة الجني ... لكن مطلوب أننا نضع الأحداث دي في موضعها وحجمها. من يومين كنت باقول لنفسي أن الجنس يبقي أحد أهم الأسلحة الضرورية للفلسطينيين للحفاظ علي وجودهم أمام المذابح فكيف يمارسونه وسط روائح الموت؟؟!! تهيئة الجو والاصرار علي تعديل الحالة المزاجية بكل الوسائل الممكنة هو مسئولية الطرفين.

     
  • At 3:52 PM, August 17, 2006 , Blogger Ezz said...

    عزيزي مختار العزيزي، يشرفني تعليقك على تعليقي و لكن موضوع لبنان كان مثلا، و أنا مؤمن بأن تقدم أي أمه يسبب راحة عامة وعدم قلق و خوف من المستقبل .. ألا يفسر ذلك الهجرات الجماعية للعرب من دولهم إلى أوروبا و أمريكا!! إن حالة الأنحطاط التي تعيشها الأمه تجعل من موضوع الجنس كممارسة ممتعة نوع من الترف أما بخصوص شعبي الفلسطيني فأراك قد حولت الجنس بالنسبة له إلى الية ميكانيكية لصد العدوان و الحفاظ على الوجود والهوية.. يا سيدي.. خصوبة شعبنا لا
    تختلف عن خصوبة أي شعب عربي و إذا كنت تعتقد أن ممارسة الجنس عند الشعب الفلسطيني للتوالد سوف تحفظ الهوية من الزوال فأنت يا سيدي و كأنك تبشر بقرب زوال هذا الشعب و موته!! أنا كل ما حاولت قوله أن هزيمة أي أمه دافع للحزن و الكأبة و أن الإنتصار لأي أمه هو دافع للسعادة، أوليس الجنس نتاج لحالة سعيدة؟؟ عز. و أسف يا فريدة على التطويل و تحويل مدونتك لمنتدى لتبادل الرؤى و لكن موضوعك ثري جدا و ممتع جدا و تصادمي جدا.

     
  • At 7:02 PM, August 18, 2006 , Blogger ادم المصري said...

    بصراحه انا اول مرة ازور مدونتك
    لا اجد كلاما يصف مدي اعجابي بجراتك الغير معهوده
    اتمني ان تحصي علي نفسك من الان قد تكوني مطمع الحاسدين
    انا اشجع من يتكلم بحرية لتعرية مساوئ المجتمع حتي نقدر علي المواجهة والحل
    والمشاكل الجنسية في مصر بالتحديد هي اكبر مشكلة
    تهدد كيان المجتمع ككل
    نسبة الطلاق في مصر كبيرة جدا
    وسببها مشكلات الفراش
    وطبعا المشكلة ما بتتحلش علشان معتقدات وتخاريف عقيمة
    لكن انا باشجعك وبهنيكي
    علي الجراه دي
    انا بضم صوتي لصوتك وطز في اللي مش عاجبة الكلام

     
  • At 7:05 PM, August 18, 2006 , Blogger ادم المصري said...

    تعرفي انا مرة كتبت موضوع بخصوص العملية الجنسية وما قد يستعملة الشعب لجعل العملية الجنسية اكثر سعاده
    وبالصدفة وجدت كريم اسمة السيكو سيكو

    كريم جنس
    ياريت تشوفية عندي في البلوج

     
  • At 7:29 AM, August 20, 2006 , Blogger أُكتب بالرصاص said...

    أختي فريدة
    العملية الجنسية او الممارسة الجنسية لا تعتمد على جمال او حلاوة ،
    قد تكون امرأة قبيحة ، ولكنها أكثر إثارة ، عندما تظهر الحب لزوجها ،
    يقد يكون الرجل اقبح من ابراهيم سعفان ، لكنها تشعر في كل لمسة منه انه يحبها ، وهنا تزيد الرغبة

    التودد

    الملاطفة
    الشعور بحب الاخر

    هو اهم العناصر في العملية الجنسية

    ليست مقاييس الجمال هي التي تحدد نجاح العملية الجنسية
    والدليل
    إذا تعرض احد الطرفين لعملية تشويه او بتر او اي مصيبة لا قدر الله ، او بلاش
    إ

     
  • At 7:29 AM, August 20, 2006 , Blogger أُكتب بالرصاص said...

    أختي فريدة
    العملية الجنسية او الممارسة الجنسية لا تعتمد على جمال او حلاوة ،
    قد تكون امرأة قبيحة ، ولكنها أكثر إثارة ، عندما تظهر الحب لزوجها ،
    يقد يكون الرجل اقبح من ابراهيم سعفان ، لكنها تشعر في كل لمسة منه انه يحبها ، وهنا تزيد الرغبة

    التودد

    الملاطفة
    الشعور بحب الاخر

    هو اهم العناصر في العملية الجنسية

    ليست مقاييس الجمال هي التي تحدد نجاح العملية الجنسية
    والدليل
    إذا تعرض احد الطرفين لعملية تشويه او بتر او اي مصيبة لا قدر الله ، او بلاش
    إ

     
  • At 7:30 AM, August 20, 2006 , Blogger أُكتب بالرصاص said...

    او إذا تقدموا ف يالعمر وتغيرت معايير الجمال
    لابد من الاستمتاع برضه
    لانه احب فيها روحها
    لانها احبت فيها رجولته



    بس خلاص

     
  • At 5:47 PM, August 20, 2006 , Blogger karakib said...

    و للحديث بقيه ... فعلا

     
  • At 6:55 PM, August 21, 2006 , Blogger Hassan said...


    كتير من الخلافات الزوجية بيكون السبب الخفى ورائها هو العلاقة الحميمة ... ودا علشان احنا بنتكسف نتكلم فى الحاجات دى
    انا مستنى البقية .. تحياتى

     
  • At 12:04 PM, August 22, 2006 , Blogger Ahmed Shokeir said...

    فريدة

    تحليل منطقي ورائع ولا اجد مااختلف معك فيه

    وجدت جملة أعجبتني وضعتها في كلمة اليوم عندي في المدونة ، عايزة تعرفي جملة ؟

    مش هاقولك

     
  • At 8:47 PM, August 23, 2006 , Blogger farida said...

    كنت سأرد على كل منكم على حده
    ثم وجدت ان الحديث سيطول جدا
    لذا البوست القادم سيكون فيه ما اود قوله
    عز .. شكرا لتعليقك

    جواد .. لسه انا مخلتصش كلامي و تابعنا ممكن ده يفيدك بعد الجواز

    اسلام رد اسألتك في بقية البوستات


    مختار العزيزي
    فعلا تشرفت بالزياره

    عادل المصي
    مبسوطه انك زرتيني و يا سيدي و لا حسد و لاحاجه .. انا لسه بقول يا هادي

     
  • At 8:49 PM, August 23, 2006 , Blogger farida said...

    كراكيب
    و حسن

    و البقيه تأتي
    و شكرا للمتابعه

    اكتب بالرصاص
    يسعدني تعليقك الدائم
    ارجو ان اكون دائما عند حسن ظنكم

     
  • At 12:06 PM, September 06, 2006 , Blogger تجربتي said...

    صباح سعيد يا ست فريدة
    دعيني اقف في طابور المعجبين من القراء وهذا ليس نوع من التملق لا سمح الله
    انما تعبير حقيقي عن مدى انبهاري بهذا المستوى من الكتابة و النقاش حول موضوع غاية في الحساسية في حياتنا الشخصية
    -------------
    نسميه قبل الزواج "قلة ادب"
    و بعد الزواج "ليلة الخميس"

    و للاسف انه قد يكون اكثر المواضيع حيوية في حياتنا و له فعل السحر في التاثير الايجابي على كافة نواحي الحياة الاخرى
    -------------------

    اكثر ما يعجبني في اسلوبك يا فريدة هو المناقشة المفتوحة و الصريحة للمشكلة و في نفس الوقت طرح بعض الحلول البسيطة في الاداء و الغنية في القيمة و التاثير

    اتمنى ان اقراء الحلقة القادمة من هذه السلسلة قريبا, و اتمنى ان اشارك و لو باقل الامكانيات في هذه السلسة المهمة وشكرا لوقتك

     
  • At 2:20 PM, September 17, 2006 , Blogger farida said...

    العزيز أحمد سالم
    نظرا لتأخر رؤيتي لتعليقك
    و أعذرني لهذا

    إلا إني أشكرك لإطرائك
    و اتمنى ان أكتب البوست الرابع قريبا
    و تسعدني مشاركتك

    شكرا

     
  • At 2:50 AM, February 19, 2010 , Anonymous Anonymous said...

    مساء الخير للجميع وبالاخص الدكتوره فريده انا مش بقول كده بترئ ولا حاجه والله انا بقول كده لان كل الرسايل او اكتريتها مكتوب فيها يا فريده وانا لصغر سني بحترام قولت دكتوره لان اليكتب الكلام الجميل ده مش اقل من دكتوراه بل للاسف الشديد ان عائلات كتيره جدا ناجحه كتيرررر في العمل او الدراسه او في الحياه الدبلوماسيه الشركات ويكون بيعرف يعامل الدنيا كلها وللاسف مش عارف ازاي يعامل مراتو ويحسسها بانوثتها بمعني انو داخل بقضي غرض بس مش عارف ان دي لها حق عليه والرسول عليه الصلاه والسلام قال ابداو النكاح ولو بقبله وللاسف في ناس كتير ماعندهاش وعي بالثقافه الجنسيه عشان يمارسها صح ويستمتعو بها براي لازم يحب روحها ويحب كلمه جنس بمعناها لكي يعطي كل منهما حق الاخر وانا اسف لو طولت

     

Post a Comment

<< Home