farida and trying to be special

Tuesday, September 26, 2006

أحسن القصص 2 .. في العداله الأسريه

في البوست الأول أشرنا إلى مسألة التخيير و التيسير في قصة يوسف
وصف الله سورة يوسف انها أحسن القصص و قال " لقد كان في يوسف و إخوته آيات للسائلين"و تبدأ القصه برؤية يوسف و خوف أبيه عليه من كيد إخوته و قوله
" إن الشيطان للإنسان عدو مبين"
و الغيره بين الشقاء لأفضلية أحدهم على الآخر موجوده أو لتفضيل الوالدين أحدهم على الآخر
إننا بشر و العدل المطلق من صفات الله وحده
و قد نرى كثيرا أحد الوالدين أو كلاهما يميز أحد أبناؤه دون الآخرين
و في بعض الأحيان تكون أسباب هذا الميل مبرره كأن يكون مريضا مثلا
و في قصة يوسف كان إخوته غير أشقاء له يحسدونه و شقيقه الأصغر _من ام واحده_ ويدعى بنيامين على حب أبيهم لهما
و عند علماء التوراه أن ام يوسف ماتت و هذا سبب حنو يعقوب عليه
لكن في نهاية القصه في السوره
"ورفع أبويه على العرش"
فقال بعض المفسرين أنها لم تمت و عند آخرين أن المقصود خالته
و أيا كان
فإن الشيطان ينفذ ما بين الأخوه من باب الغيره
و في إعتقادي أن كثير من الأباء يكونوا هم من فتحوا باب الغيره للشيطان ببعدهم عن العدل
إننا هنا لسنا بصددإنتقاد سيدنا يعقوب لا سمح الله و لكننا نحاول تأمل حياتنا من خلال مواقف أحسن القصص
تفكر في علاقة الأبوين بالأبناء جميعا و من هذا المنطلق نتفكر في مفهوم العداله الأسريه و ضرورتها
فكلنا راع و كلنا مسئول عن رعيته و الأولى بنا العدل للعمل على إستقامة النفوس و تجنب ضغائنها
مسئولية الوالدين المساواه في الثواب و العقاب
.....................................................
و النقطه الأجدر بالإشاره إليها هي إضمار الشقيق الحقد لشقيقه و كيف يوسوس له الشيطان ليكيد لأخيه
و كله مبني على باطل
أنظر حجة إخوة يوسف في قولهم (إذ قالوا ليوسف و أخيه أحب إلى أبينا منا و نحن عصبه إن أبانا لفي ضلال مبين)آيه8
اقتلوا يوسف او اطرحوه أرضا يخل لكم وجه أبيكم و تكونوا من بعده قوما صالحين
و انا لا املك تعليقا على هذا غير التعجب من المنطق فما علاقة كونهم عصبه بكون أبيهم ضال و تبرير قتل أخيهم
إنه الحقد يعمي الأبصار
و يجدر الإشاره أن أول جريمة قتل على الأرض كانت بين قابيل و هابيل الشقيقين أولاد آدم عليه السلام
و كان دافعها أيضا الحقد و الغيره
.........
ومما يثير حفيظة النفس أن نسمع عن المكائد عامة فما بالك بين الأخوه
لكنه
إبليس الذي أقسم على نفسه بضلال البشر
و في "يوسف" نجد أن إخوته ألقوه في غيابات البئر و كذبوا بأمره على أبيهم و ذهب يوسف سنون و لم يبرد حقدهم عليه
فلا زالوا يلومون أبيهم لحزنه على أخيهم!!!!ثم عندما قالوا عن بنيامين
" إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل"
فأسرها يوسف في نفسه و لم يبدها لهم قال أنتم شر مكانا و الله أعلم بما تصفون....آيه77
إذا حتى بعدما تخلصوا من يوسف ظل الحقد
في السورة عظه عن الرضا
و عدم النظر إلى ما في يد الأخ
و لفت إنتباه الأبوين للحرص على العدل بين الأخوه
حتى لا ينفذ الشيطان بينهم
و لمنع الأحقاد و تنمية الحب و المؤاخاه لا بد من الحكمه في التربيه
و الحرص على العداله الأسريه

Labels:

18 Comments:

  • At 9:37 AM, September 26, 2006 , Blogger تجربتي said...

    This comment has been removed by a blog administrator.

     
  • At 9:38 AM, September 26, 2006 , Blogger تجربتي said...

    لاحد الابناء عن الاخر و ذلك لوجود شئ يعوزوه و يفتقده اكثر من اخوته الاخرين, لا اظن ان هناط ضير في هذا على ان يفهم الاب او الام لبقية الاخوى هذا المعنى و القصد حتى لا يحملوا الضغينة اتجاه هذا الابن او البنت بل انهم قد يكونوا معينين للاب او الام لتحقيق الهدف من هذاالحنان او العطف الزائد

    -------

    حمد الله على السلامة يا فريدة

     
  • At 11:50 AM, September 26, 2006 , Anonymous Familiar Stranger said...

    Hamd Lillah 3ala el Salama Ya Farida Fe3lan...

     
  • At 11:54 AM, September 26, 2006 , Blogger bluerose said...

    جميل يا فريدة :)

     
  • At 5:13 AM, September 27, 2006 , Blogger farida said...

    تجربتي
    و الله الميل للعدل افضل

    و الله يسلمك

    f.s
    thanks dear
    fo your support and lovely visits, comments and care

    bluerose
    الف شكر
    و كل عام و انتي بخير

     
  • At 5:27 AM, September 27, 2006 , Blogger Ahmed Shokeir said...

    بعدما اصبح لي ولدين لاأعرف كيف يستطيع المرء ان يفرق في العاطفة بين ابنائه
    من الممكن ان تتغير المعاملة نتيجة تغير ظروف وطبيعة واخلاق احدهم عن الآخر ولكن العاطفة لابد وان تكون في النهاية واحدة تجاه الجميع
    الفطرة السليمة تضمن العدل بين الابناء وغير ذلك هو خروج عن الفطرة

     
  • At 8:32 AM, September 27, 2006 , Blogger أُكتب بالرصاص said...

    الحمد لله لا اجد اي مشكلة في التفريق بين المعاملة

    الجميع سواء
    ولكن هناك افضلية
    الصغير حتى يكبر
    والمريض حتى يشفى
    والمسافر حتى يعود
    والمذاكر حتى يخلص مدرسة

     
  • At 5:05 PM, September 27, 2006 , Blogger عبدالله مفتاح said...

    كلام جميل

     
  • At 9:47 PM, October 01, 2006 , Blogger Sampateek said...

    اوافقك الراي يا فريدة ان العدالة الاسرية افضل الحلول لتنشئة جيل من المتحابين المتصالحين نفسيا
    خالص تحياتي
    و رمضان كريم

     
  • At 2:21 PM, October 03, 2006 , Blogger Fadfadation said...

    very nice

     
  • At 4:20 PM, October 03, 2006 , Blogger الســـاحر said...

    القصه جميله اوى
    والفكره فيها حلوة
    الى الامام وياريت تشرفينى بالزياره
    ربنا يوفقك

     
  • At 3:39 AM, October 04, 2006 , Blogger الغـــــــــــــريب said...

    العداله والعدل يخلق شعب محترم
    والعدل بين الأبناء مهم لتقوية أواصر الموده والحب بينهم
    كل عام وأنت طيبه
    شكرآ على أستكمالك لشرح سورة يوسف
    بارك الله فيكى

     
  • At 9:25 AM, October 05, 2006 , Blogger أُكتب بالرصاص said...

    جزاك الله كل خير على هذه الخواطر

    كات في وقتها

    ربنا يتقبل منك

    بصراحة انت مبدعة في كل الالوان

    رمضاااان كريم

     
  • At 11:45 PM, October 05, 2006 , Anonymous جندي الفضيلة said...

    السلام عليكم ورحمة الله

    أختي الكريمة فريدة

    أرجوا أن تشرفينا بزيارة مجموعتنا التدوينية " شباب عايزة تتجوز "

    و تشاركينا في حل هذه المشكلة الإجتماعية المستعصية

    و أدعوك إلى الإنضمام مجموعة عملنا التدوينة لدعمنا في قضيتنا العادلة و دفع كفاحنا نحو حياة كريمة عفيفة سعيدة

    و تفضلي بقبول فائق الإحترام و التقدير

    http://elzawaj.jeeran.com/



    كتبه / جندي الفضيلة
    مصر - القاهرة

    for_elzawaj@yahoo.com

     
  • At 7:57 PM, October 07, 2006 , Blogger soosa el-mafroosa said...

    الله عليكي يا فري
    كل يوم أكتشف فيكي جانب جديد و جميل
    فعلا با ستمتع و انا بقرأ مواضيعك
    رمضان كريم و أدام الله الود

     
  • At 3:27 AM, October 09, 2006 , Blogger farida said...

    احمد
    حاول ان توازن بين العاطفه و المعامله معا صدقني هذا الأمر غايه في الأهميه

    أكتب بالرصاص
    الحمد لله على عدلك
    و طبعا تلك الافضليه المؤقته موجوده و مطلوبه

    عبد الله مفتاح
    شكرا

    كلبوزه
    الله اكرم

    فضفضه
    شكرا

     
  • At 3:32 AM, October 09, 2006 , Blogger farida said...

    الساحر
    شكرا جزيلا
    و نورتني
    سأزورك ان شاء الله

    الغريب
    وحشتنا
    كل سنه و انت طيب

    اكتب بالرصاص
    شكرا جزيلا
    أخجلتم تواضعي

    جندي الفضيله
    شكرا
    و سازوركم ان شاء الله

     
  • At 3:37 AM, October 09, 2006 , Blogger farida said...

    حبيبتي سوسه
    شكرا جزيلا
    سعيده اني قريت تعليق منك
    و انك بتحبي كتابتي زي ما انا بموت في كتابتك

     

Post a Comment

<< Home